القائمة إغلاق

السيد الكاظمي، نطالبك بإقالة وزير الثقافة

سليم الحسني

السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم

أنت المسؤول مباشرة عن مواقف وزير الثقافة في حكومتك، وأنت الذي تتحمل تبعات أخطائه. وعندما تسكت عليه فتكون قد وافقته.

وزير الثقافة يمجّد شاعراً يكره الشعب العراقي وأبطاله وقادته، وقد كتب عنهم بطائفية متطرفة، وكتب قبل ذلك طعناً فاحشاً برسول الله (ص) سيد العالمين والمرسلين، في قصيدة لم يجرؤ أي ملحد ولا زنديق ولا فاسق على التلفظ بألفاظها.

أنت يا سيادة رئيس الوزراء تعرف وزير الثقافة جيداً، فهو ضمن المشروع التخريبي الذي توليه الحكومة الأمريكية أهمية خاصة فيما تسمية بإعداد الكوادر العراقية، وهو في حقيقته إعداد عناصر متدربة على إثارة الفوضى والخراب والفساد الأخلاقي.

أنت تعرف توجهاته ومهامه، وتعرف أنه جاء الى المنصب ليس عن كفاءة إنما بتدخل مباشر من (جواد الخوئي) العميل الدائر على سفارات أمريكا ومحطاتها المخابراتية.

لقد جرح وزير الثقافة حسن ناظم، مشاعر المسلمين، وجرح بشكل أكثر إيلاماً مشاعر الشيعة، بتكريمه ودفاعه عن الشاعر المعادي للشيعة والإسلام وتضحيات ابطال العراق بقصائده ومقالاته الطائفية وعباراته الساقطة.

السيد الكاظمي، أنت الآن أمام جرح موجع، فهل تستطيع أن توقف النزف بإقالة الوزير؟

لقد رفعتَ شعار هيبة الدولة، ولا تتحقق الهيبة ووزيرك يكرّم من أهان هيبتها وتاريخها ومقدساتها ومشاعر شعبها.

السيد الكاظمي، الرجال مواقف. لا أقول أكثر من هذا.

٢٤ نيسان ٢٠٢١

لمتابعة مقالاتي على تليغرام:

https://t.me/saleemalhasani